لامتصاص الغضب في القيروان: بالأكحل يلجأ الى الجريء

تواصلت حدة الانتقادات الجماهيرية بنفس الوتيرة في القيروان اذ لم يستسغ أنصار الشبيبة حصول تراجع مثير في النتائج تزامنا مع أخطاء تحكيمية فادحة يرون أنها أوصلت الشبيبة الى هذا الوضع في ظل صمت هيئة مراد بالأكحل التي وجدت نفسها بين سندان الغضب ومطرقة الأخطاء الفادحة.
وللغرض علمت أخبار الجمهورية أن رئيس النادي ورغم معارضته لقائمة الجريء وسياسات مكتبه الجامعي فانه لجأ اليه باشعاره بهذه الأخطاء المتراكمة طالبا حماية حقوق النادي وعدم هضمها انطلاقا من مواجهة اليوم ضد النادي الافريقي والتي عيّن لها بالمناسبة الحكم عامر شوشان لادارتها..فهل يكون التجاء بالأكحل الى الجريء في محله؟
منذر عينينو